• جاد خليفة يعود الى “السكّة الصح” ويبدع في “انتهى الموضوع”

    جاد خليفة من الأصوات الرومانسية الراقية في عالم الغنائي اللبناني، اخترق الساحة بأعمال جميلة جداً ركنت في الذاكرة رغم قلة الاهتمام الاعلامي ولجوئه لاحقاً الى فكرة مقصودة يلفت فيها انتباه الرأي العام إلا انه لا يصح الا الصحيح. العمل الجديد لخليفة حمل عنوان “انتهى الموضوع” فيه جرعات عالية من الرومانسية والحبّ وقد ارفق بفيديو كليب خارج المألوف. الفيديو لا يتقاطع كثيراً مع كلمات الاغنية فابتعد بذلك عن الكليشيه ليعكس مفهوماً انسانياً يلامس جميع الأحاسيس والمشاعر بين البشر.

     

    الاغنية وقّعت باسم الشاعر ايلي حنا والحان احمد بركات بينما تولى التوزيع عمر صبّاغ، وادار كاميرا الاخراج ريشا سركيس الذي عمد بكل اعماله الى عدم التقليد والانسياق الى مطابقة الكلمات والصورة.

     

    عودة جاد خليفة ترافقت مع اطلالات اعلامية مميزّة جداً اولها مع الكوميدي ومقدم البرامج هشام حداد وكذلك لقاء مع الاعلامي فيني رومي ليفتح صفحة جديدة ومناسبة لفنّه الراقي الذي بدأه منذ سنوات وسيستمر فيه خصوصاً انه من الذين يستحقون النجومية لما يمتلكه من مقومات مهمة وضرورية لعالم الفن والغناء.

     

    والله الزعل ما بيلبقلِك

    حُب وغَزَل غنّيتلك

    مش رح خليكي تشتاقي

    مش رح إبعُد، حدّك باقي

     

    وكل يوم ببوسة بوَّعيكي

    يبقى شغلي : إهتم فيكي

    بغمُر ايدي بـ إيديكي

    تغفي بقلبي وعيني عليكي

     

    وإنتِ حياتي ، بس الزعل ممنوع

    وإنتِ حياتي ، وانتهى الموضوع

    وإنتِ حياتي ، بس الزعل ممنوع

    وإنتِ حياتي ، وانتهى الموضوع

    والله الزعل , ما بيلبقلك

     

    وكل يوم ببوسة بوَّعيكي

    يبقى شغلي : إهتم فيكي

    بغمُر ايدي بـ إيديكي

    تغفي بقلبي وعيني عليكي

     

    وإنتِ حياتي ، بس الزعل ممنوع

    وإنتِ حياتي ، وانتهى الموضوع

    وإنتِ حياتي ، بس الزعل ممنوع

    وإنتِ حياتي ، وانتهى الموضوع

    والله الزعل , ما بيلبقلك

     

    دخلّو قلبِك ما أحلاكي

    والله بحبِك وبدّي إياكي

    ضلّك قوليلي حبيبي

    وأوعِك لحظة عني تغيبي

    Top